سيد أحمد بطل يرفض التحقيق في فضائح “صوت الوطن”

يفيد مصدر مطلع من مدينة تندوف الجزائرية، أن سيد أحمد بطل الرجل النافذ في جبهة البوليساريو ومهندس سياساتها الأمنية، قد اجتمع أمس الثلاثاء بمنزله بتندوف بأعيان بعض القبائل، وهدد بكشف أسرار خطيرة عن بعض قيادي الجبهة، وعلى رأسهم الأمين العام إبراهيم غالي في حالة فتح تحقيق في نشر الصور الفاضحة لزوجة الفاظل ابريكة، وأكد أحمد البطل خلال هذا الاجتماع أن المستهدف من لجنة التحقيق هذه، كل من محمد الخليل رئيس قسم الاستعلامات بوزارة الداخلية وعمر بولسان الأمين العام لوزارة الإعلام الصحراوية ومحمد سالم ولد العبيد مدير التلفزيون الوطني.
ويذكر أن المكتب الدائم للأمانة، كلف يوم الاثنين 4 نوفمبر الجاري، الوزير الأول بتكوين لجنة تتكون من قضاة وأمنيين للتحقيق في ملابسات تسريب الصور من هاتف معتقل الرأي الفاظل ابريكة.

- شارك المقال عبر وسائل التواصل الاجتماعي :

تعليقات الفيسبوك

اضف تعليق